الخميس، 26 أبريل، 2012

تأجيل استلام محطتي مياه أسبوع حرصاً على صحة المواطنين في أسيوط

اخبار اسيوط 26 ابريل 2012 

 أسيوط دوت كوم- محمد حسام


قررت محافظة أسيوط تأجيل إستلام محطتي مياه الشرب بالطوابية ومنفلوط لمدة أسبوع لحين توفيق الاشتراطات الصحية والبيئية حرصاً على حماية صحة المواطنين


 جاء ذلك خلال الاجتماع الذي ترأسه اللواء يعقوب حسن إمام السكرتير العام للمحافظة بحضور السكرتير العام المساعد والمدير العام التنفيذي لمرفق المياه ورئيس شركة المياه والصرف بأسيوط ووكلاء وزارات الزراعة ورؤساء مراكز منفلوط والبداري وساحل سليم ومسئولى المقاولون العرب

 وقال اللواء يعقوب حسن إمام أن الإيمان بالشفافية جعلنا نتخذ قرار التأجيل لحين التأكد من حماية صحة المواطنين كهدف تنشده جميع أجهزة الدولة.

وأوضح جمال آدم السكرتير العام المساعد أنه تم استعراض موقف إمكانية تشغيل محطات المياه المرشحة بمركزي ساحل سليم والبداري والتوصل لأهم المشكلات التي تعوق التشغيل

منوهاً أن تأجيل استلام محطتي الطوابية بابنوب ومنفلوط لمدة أسبوع سيعقبه عمليات التشغيل التجريبي للإطمئنان على سلامة كافة مناطق الخطوط وعيناتها لأن هذه المشروعات عملاقة وتكاليفها باهضة ولا تتحمل أي نسبة خطأ لأنها مشروعات طويلة الأمد.

جاء قرار المحافظة الجماعي بتأجيل الإستلام بناء على عرض تقرير الخبير الكيميائي سليم سيد سليم من شركة المياه والذي أكد عدم مطابقة المياه كيميائياً بالإضافة لإرتفاع نسبة الكلور وعدم صلاحية إحدي عينات الطوابية و6 عينات من منفلوط

فضلاً عن جود أجزاء من خطوط مياه الشرب داخل الترع بما يمثل خطورة مستقبلية بالإضافة لمشكلات اطلاق النار طوال ساعات النهار في منطقة الطوابية مما حال دون فحص كل أرجاء الخطوط ومواقع وصول المياه على أطوال 20 كيلومتر .

ومن ناحيته قرر اللواء محمد بدري رئيس شركة المياه تشكيل لجنة  عاجلة من الخبراء في كافة مجالات الصحة والمياه والميكانيكا والكيمياء بالإضافة لمهندسي عمليات المياه للنزول الفوري لمواقع العمل وإنهاء كافة المشكلات خلال أسبوع

وأضاف بدري خلال الإجتماع أنه تم تخصيص سيارة لتسهيل حركة فريق العمل ومنح جميع العاملين مكافأة تشجيعية لسرعة إنهاء الملاحظات سواء المواسير داخل الترع أو غسيل الشبكات وتطهيرها فضلاً عن ضبط الميكانيكا وقوة الدفع بالشبكات .

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تنبية هام:تشكر “أسيوط دوت كوم” تفاعل جمهورها الكريم مع خدمة التعليقات، وترجوهم عدم إضافة أي تعليق يمس أو يسيء للأديان والمقدسات، أو يحمل تجريحًا أو سبًا يخدش الحياء والذوق العام للأشخاص والمؤسسات.. وستضطر الإدارة آسفةً لحذف أي تعليق يخالف هذه الضوابط.وإدارة الموقع غير مسئولة عن التعليقات المنشورة،فهى تخص كاتبها.

"ما يلفظ من قول الإ لديه رقيب عتيد"