السبت، 9 يونيو، 2012

محمود الجندي يكتب في الشروق: محمد مرسي .. مرشح المجلس العسكري


اخبار اسيوط 9 يونيو 2012

بقلم- محمود الجندى

رغم مرور عام ونصف علي قيام ثورة 25 يناير، إلا أنني وغيري من أبناء هذا الوطن ، لا نزال في انتظار انتهاء فترة "الدوار السياسي" التي أصابتنا فور أن قررنا خوض مغامرة البحث عن الديمقراطية.


المشهد السياسي ملتبس على كثيرين ، لكنه واضح وضوح الشمس بالنسبة للمجلس العسكري ،قائد السفينة، فالمعركة ومنذ أن بدأت فور تنحي المخلوع، لم يكن هدفها الوصول إلي الديمقراطية، بقدر ما كانت موقعة جديدة بين الإخوان والعسكري، تضاف إلي تاريخ حافل من الصدام بين السلطة والجماعة المحظورة.

المجلس العسكري نجح في " تفخيخ " طريق الجماعة، ولعب على غريزة الطمع السياسي الكامنة بداخلها ، ومن ثم بدأ في استدراجها خطوة تلو الأخرى إلي أفرانه ليحرقها شعبيا ويقضي على خصم سياسي قديم ، بدعوى تحقيق أهداف ثورة يناير.

الخطوة الأولي كانت في استفتاء مارس ، والذي حشدت خلاله الجماعة المواطنين للتصويت بـ"نعم"، ليصبح الاستفتاء أحد قنابل المجلس العسكري، والتي انفجرت بعد فترة وجيزة في وجه التيارات الدينية .

الخطوة الثانية تمثلت في الانتخابات البرلمانية والتي جرت بنزاهة غير مسبوقة ، وبرز خلالها طمع الإخوان في حصد المقاعد ، ليصبح مجلس الشعب بلا صلاحيات فعلية، في وقت علق فيه المواطنون الآمال على هذا البرلمان، وكانت النتيجة أن أحترق الإخوان بنار المقاعد البرلمانية.

الخطوة الثالثة "بعيدة المدى" كانت انتخابات رئاسة الجمهورية ، فالجماعة لم تتعلم من خطورة اللعب مع العسكر، وقررت ترشيح الدكتور محمد مرسي ، لشغل المنصب، والذي نجح في الوصول إلي مرحلة الإعادة، ليس لشعبيته ، ولكن أغلب الظن أنها حيله جديدة من المجلس العسكري تستهدف حرق الإخوان على المدى البعيد ، بأن يصل مرشح الإخوان إلي كرسي الرئاسة ، ليبقي رئيس الجمهورية عديم الفائدة منزوع الصلاحيات بفعل "العسكري"، ويكون بذلك قد قضي على خصمه القوي ، والذي سيفشل بالتأكيد في تلبية مطالب الشعب،وسيكون مصيره الخلع كسابقه .

الدكتور محمد مرسي هو مرشح المجلس العسكري وليس أحمد شفيق ، ووصولهما إلي جولة الإعادة كانت بتدبير من المجلس العسكري، ليضع الشعب بين خيارين كلاهما صعب ، ليحسم الأمر في النهاية لصالح مرسي وبذلك تكون الثورة نجحت ظاهريا فقط ، وتؤول مقاليد الأمور بعد أربع سنوات "في أحسن الأحوال" للمجلس العسكري مره أخري.

لقراءة المقال من مصدرة الأصلي إضغط هنا 

22 التعليقات:

غير معرف يقول...

ياعم أرحمنا

غير معرف يقول...

دى شغلتك تغلط فى الشيخ محمد حسان وتتهم محمد مرسى بالعمالة للمجلس العسكرى أرحمونا

غير معرف يقول...

ما يلفظ من قول الإ لديه رقيب عتيد

شحاته البنا يقول...

أحسدك على بعد نظرك وقراءة ما لا يستطيع أحد قراءته

غير معرف يقول...

ده على أساس إن مصر فيها 80 مليو ن أهبل

غير معرف يقول...

ده لو كان الكلام صحيح اصلا ,ممكن تكون تمثيلية منك

غير معرف يقول...

إيه اللخبطة دي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

غير معرف يقول...

يا جماعه انا مش مصدق الكلام ده خالص.

غير معرف يقول...

عليك من الله ما تستحقة

غير معرف يقول...

إن أسأت فقوموني

غير معرف يقول...

وبرز خلالها طمع الإخوان في حصد المقاعد
ياذكى دى مش نتيجة الشعب

غير معرف يقول...

اين دليلك ان الاخوان يلعبون مع العسكر ما يلفظ من قول الإ لديه رقيب عتيد

غير معرف يقول...

انت شغال اتهام محمد حسان بالعمالة والاخوان بالعمالة وانت

غير معرف يقول...

ورأت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أنه مع قرب تسليم الجيش للسلطة إلى حكومة مدنية، تظهر جماعة الإخوان المسلمين القدرة على تحدي الجيش علنا

غير معرف يقول...

في الوقت نفسه تسعى جماعة الإخوان لتأكيد سلطتها المتزايدة على النظام السياسي، ومواجهة الجيش القوي علنا، وظهر ذلك في سيطرتها على اللجنة التأسيسية لصياغة الدستور، وهو ما أثار غضب الليبراليين واليساريين الذي تعهدوا بمقاطعة اللجنة التأسيسية ، واتهموا الأحزاب الإسلامية بالاستيلاء على هذه العملية أيضا، رغم تأكيد الجيش أنه لن يسمح لطائفة معينة بالسيطرة على الدستور،وهو ما اعتبر تحديا للجيش.

غير معرف يقول...

نحن لا نقبل التهديد”، هكذا سارت العلاقة بين المجلس العسكري والإخوان المسلمين

غير معرف يقول...

الموقف الأخير للعسكري، ورد الجماعة بحملة “ما بنتهددش”

غير معرف يقول...

ما يلفظ من قول الإ لديه رقيب عتيد

غير معرف يقول...

ممكن تروح تلعب بعيد وترحمنا من تعليقاتك التافهه

غير معرف يقول...

على فكرة دى للمرة 1000 برسل واتكلم ومحدش سامع باقول ايه يارب شارع الحضريه التجارى الجميل يصبح زى ماكان الاول جميل ويتشال منه محل الحردة لسيد فاروق مسامير البيفضل من الساعه الواحدة الى المساء فى خبط ورزع هو مش فيه قانون لمثل هذاواعى تقول من الثورة لا ده قبل الثورة بسنين والمسئولين ولا هنا شايفين بعينهم وحلاص والخضريه لم تبعد سوى 2 دقيقه عن المسئولين

غير معرف يقول...

السلا م عليكم ورحمه الله وبركات
يارب يارب المسئول يقرأ هذه الرساله يارب ادعوا معنا وقولوا يارب
الى السيد محافظ اسيوط الكيل فاض من مسئول الحى الفى شارع الخضريه كل يوم سكان الشارع يكلموه ولاحد عامل حاجه ولاحد شايف حاجه ياريت ياخد ثوانى من مكانه فى مكانه المتواجد فى الحى (((الاسطبلات))) وينظر الى ش الحضريه ياريت تشوفوا ش الخضريه والله ان هذا الشارع اجمل من كل شواع اسيوط شارع تجارى جميل مدخل القيساريه وسوق الغله ومن القيساريه الى ميدان المجذوب وميدان الشادر
المبانى من غير رحصه ماشى واخد من الشارع محدش شايف ولاسامع خردة فى مدخل القيساريه وتوقع الناس على الارض ماشى مش مهم عشان بينا وبين الاسطبلات ثوانى فينك ياعم يامسئول الحى هل انت شايف فينك ياستاذ الاشغالات فييييننننن حاجات كثيرة قوى ياريت الاستاذ الهوا مايشفش شغله يتنازل على المنصب لغيرة عاوزيي نحى حياة كريمه يارب

غير معرف يقول...

ربنا معاكي يا مصر

إرسال تعليق

تنبية هام:تشكر “أسيوط دوت كوم” تفاعل جمهورها الكريم مع خدمة التعليقات، وترجوهم عدم إضافة أي تعليق يمس أو يسيء للأديان والمقدسات، أو يحمل تجريحًا أو سبًا يخدش الحياء والذوق العام للأشخاص والمؤسسات.. وستضطر الإدارة آسفةً لحذف أي تعليق يخالف هذه الضوابط.وإدارة الموقع غير مسئولة عن التعليقات المنشورة،فهى تخص كاتبها.

"ما يلفظ من قول الإ لديه رقيب عتيد"