الأحد، 25 مارس، 2012

محافظ أسيوط يزور الكنائس والأديرة لتقديم واجب العزاء فى البابا شنودة

اخبار اسيوط  24 مارس 2012

أسيوط دوت كوم- عمر كمال

قام اللواء السيد البرعى  محافظ أسيوط بزيارة للكنائس والأديرة بمختلفمراكز المحافظة لتقديم واجب  التعازي  للإخوة المسيحيين فى رحيل البابا شنودة الثالثبابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

رافق المحافظ خلال زيارته العديد منالقيادات التنفيذية والشعبية ورجال الدين الإسلامي بأسيوط.

بدأ المحافظ زيارته بمطرانيةالأقباط بأبنوب وقدم خالص تعازية ومواساته لنيافة الأنبا لوكاس مطران أبنوب والفتحوأسيوط الجديدة مواسيا الإخوة أقباط الكنيسة فى مصابهم الجلل  .

كما زار المحافظ مطرانية منفلوط والتقىنيافة الأنبا انطونيوس مطران الكنيسة معربا عن الخسارة الفادحة التي أصابت مصركلها بوفاة البابا شنودة المعلم والقدوة واعتذر نيافة الأنبا أندراوس مطران أبوتيجوصدفا عن تلقيه وشعب الكنيسة التعازي لوجوده بالقاهرة.

وفى المساء توجه المحافظ إلى  مطرانية ديروط معزيا  نيافة الأنبا برسوم مطران ديروط كما توجه  إلى مطران الدير المحرق بالقوصية الأنبا ساويرسأسقف الدير المحرق وزار  مطرانية القوصية مقدماالتعازي إلى نيافة الأنبا توماس مطران القوصية  .

وصرح المحافظ – خلال جولته للكنائس- بأنمشاركة الإخوة المسيحيين فى حزنهم  علىالبابا شنودة هو اقل ما يمكن إظهاره من مشاعر نحو شركاء الوطن . وقال المحافظ أنمصر فقدت برحيل البابا شنودة رمزا للحكمة في الكنيسة المصرية واصفا البابا بقدرتهعلى اتخاذ مواقف ثابتة وعظيمة لمواجهة كافة التحديات التي واجهتها مصر ومشاركته بمنتهى العقل والصبر في صياغةميثاق الحب والمودة بين مسلمي مصر وأقباطها.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تنبية هام:تشكر “أسيوط دوت كوم” تفاعل جمهورها الكريم مع خدمة التعليقات، وترجوهم عدم إضافة أي تعليق يمس أو يسيء للأديان والمقدسات، أو يحمل تجريحًا أو سبًا يخدش الحياء والذوق العام للأشخاص والمؤسسات.. وستضطر الإدارة آسفةً لحذف أي تعليق يخالف هذه الضوابط.وإدارة الموقع غير مسئولة عن التعليقات المنشورة،فهى تخص كاتبها.

"ما يلفظ من قول الإ لديه رقيب عتيد"