الأحد، 26 فبراير، 2012

الشعب يريد اسقاط سوزان

اخبار اسيوط 26 فبراير 2012 

 أسيوط دوت كوم- حنان عمار


سوزان ثابت امرأة فوق القانون ، من يتابع الأحداث الجارية يجد أن حرم الرئيس السابق " مازالت  تحكم مصر فهى حره طليقه بعد أن قدمت  للنيابة العامة مبلغ 24 مليون ، على اعتبار أنها تحويشة العمر بالنسبة لها ، رواية لا تدخل على طفل ،


فأذا كانت المذيعة بتتقاضى هذا المبلغ فى عام واحد ، فكيف يكون لزوجة رئيس بل وكانت الحاكمة من خلف شخص الرئيس   ؛ ومنذ خروجها من دائرة الحساب والعقاب ، والمذابح تنزل تباعاً على رؤوس المصريين ، 

فهى حلقة الوصل بين سجناء طره والهاربين خارج مصر ؛ ولقد ثبت بالدليل أنها مازالت تملك المال والنفوذ  ، بعد تعرض  النائب حسن البرنس  لمحاولة اغتيال وهو صاحب قرار نقل مبارك لـ"طرة ؛ 

ورغم أنها العقل المدبر لجميع الأحداث المؤسفه التى اعقبت الثورة ، والمتسببه فى عرقلة المجلس العسكرى ، واظهاره  بالضعف ، والوقيعه بين الشعب والجيش ؛ سؤلاً يطرح نفسه فهل من مجيب ، لماذا هى متروك لها العنان تتحرك بحرية وكأنها مازالت سيدة القصر ،

 محاكمة مبارك مسرحية هزليه ، والحاكم الفعلى لمصر مازالت حرة ؛ والله أنى لأرى الثورة المصرية كطفل تائه يبكى أمه بعد أن ضل الطريق ، وعلى الشعب المصرى أن يفيق وينظر جيداً  لسوزان ثابت من تكون ؟ ، من أين تنفق هى وزوجات أبناؤها ، هل خرجن بحثاً عن عمل كأى أسرة سُجن رب أسرتها ؛ أم مازلوا فى النعيم مقيمين ، والجحيم للمصريين ، ومسلسل الاغتيالات مستمر ، لمن لا يتفق مع أهوائهم الشيطانية

1 التعليقات:

غير معرف يقول...

سيدة القصر ، ان لم تكن سجينه ، فيجب ان تحدد اقامتها ، تلك العنقاء وراء خراب مصر ، من قبل ومن بعد

إرسال تعليق

تنبية هام:تشكر “أسيوط دوت كوم” تفاعل جمهورها الكريم مع خدمة التعليقات، وترجوهم عدم إضافة أي تعليق يمس أو يسيء للأديان والمقدسات، أو يحمل تجريحًا أو سبًا يخدش الحياء والذوق العام للأشخاص والمؤسسات.. وستضطر الإدارة آسفةً لحذف أي تعليق يخالف هذه الضوابط.وإدارة الموقع غير مسئولة عن التعليقات المنشورة،فهى تخص كاتبها.

"ما يلفظ من قول الإ لديه رقيب عتيد"