الأحد، 18 ديسمبر، 2011

الجنزورى المنتظر

اخبار اسيوط 18  ديسمبر 2011 

من الكويت - بقلم المهندس سعيد نعمان

انا من محبى الدكتور كمال الجنزورى، وكنت اعتقد قبل رحيل النظام انه المهدى المنتظر لانقاذ مصر، ولكن هل الوضع وانا خارج السلطه يتبدل وانا بداخلها .

كلنا يعلم ان هناك اياد خفيه لا تريد لمصر الخير، وهناك دول تسابق الريح لتاخذ دور مصر السياسى والاقليمى وتتصدر الوجه الاعلاميه والسياسيه فى هذة الايام،


ولكن هذا ليس مبرر لاستخدام العنف ضد المتظاهرين، وان كنتم تتكلمون عن ايدى خفيه ومنظمات وعصابات، فهل عجزتم عن كشفهم ؟ هل عجزتم عن كشف الاوراق ؟ هل تخافون من فضح امرهم ؟ نعلم انهم من فلول الحزب وكبار رجال الشرطه وامن الدوله والفاسدين من رجال الاعمال فكشفوهم لنا.

اقبضوا عليهم وقدموهم للعداله ، بدلا من الحديث عن ايادى خفيه، اليس بإستطاعة جيش مصر قطع الايادى الخفيه، ماذا تنتظرون هل تحاربوا الضعفاء والمستاجرين ام تحاسبوا من دفعوا لهم الاموال.

 يا سياده الجنزورى نعلم انك رجل محترم ، ولكن ارجوك لا تنجر وراء الكلام وتدخل اللعبه السياسيه لتشويه الثورة وتشويه شبابها والقضاء على احلامها وتطلعاتها .

سياده الجنزورى اشرف لك ان تستقيل  قبل ان تتكلم ونكذبك ونقول لك راينا باعيوننا عنف الجيش والشرطه ضد مصريين ، اين كانوا بلطجيه ثوار فهم ابنائك ، ابحثوا عن الاصل واتركوا الفروع، ابحثوا عن طرة ومرقد الفرعون ومن يدير الاحداث؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وفى النهايه اتقدم بالشكر لدكتور الجنزورى لهديته العظيمه ، رجل متخصص فى انهاء الاعتصامات والتظاهرات، فعلا الرجل المناسب فى الوقت المناسب، فالكل شهد له بكفاءه عاليه فى فض الاعتصامات بطرق سلميه وبدون ضحايا .

واذكر ان العنف لا يولد الا العنف فبدل من معتصم واحد يقتل ، فكل اسرته سوف تبحث عن الثأر وتعتصم، فالاسره والعائله بدل فرد .

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تنبية هام:تشكر “أسيوط دوت كوم” تفاعل جمهورها الكريم مع خدمة التعليقات، وترجوهم عدم إضافة أي تعليق يمس أو يسيء للأديان والمقدسات، أو يحمل تجريحًا أو سبًا يخدش الحياء والذوق العام للأشخاص والمؤسسات.. وستضطر الإدارة آسفةً لحذف أي تعليق يخالف هذه الضوابط.وإدارة الموقع غير مسئولة عن التعليقات المنشورة،فهى تخص كاتبها.

"ما يلفظ من قول الإ لديه رقيب عتيد"