الثلاثاء، 27 ديسمبر، 2011

زيادة الحافز الشهري 100% ونقابة فرعية وأولوية لأبناء العاملين فى التعيينات في الصرف الصحي باسيوط

اخبار اسيوط 26 ديسمبر 2011 

أسيوط دوت كوم- محمد حسام


ألتقى اللواء يعقوب حسن إمام سكرتير عام محافظة أسيوط واللواء محمد بدري رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحي بأسيوط ببعض العاملين بمشروع الصرف الصحي بمنطقة البركة بمدينة أسيوط


والذين كانوا قد تظاهروا أمام ديوان عام المحافظة أول أمس احتجاجاً على تقديم رئيس الشركة بلاغ ضد عدد منهم  بدعوى التحريض على التظاهر وقدموا عدد من المطالب وصفها اللواء يعقوب سكرتير عام المحافظة بأنها مطالب مشروعة لكن تنفيذها يحتاج إلى وقت وطالب يعقوب  العاملين بالمشروع وزملائهم بالشركة إلى تحري الدقة وعدم إثارة الفوضى بناءاً على شائعات لا أساس لها من الصحة 

منوهاً عن أنه تم استجواب 10 من العاملين بالمشروع في النيابة بناءاً على معلومة وصلت للمسئولين تفيد بقيام البعض منهم بوقف المحطات عن العمل مما يعرض المحافظة للخطر في ظل هذه الظروف وقد تم الاستماع لهم وعادوا إلى أعمالهم.  

وأضاف اللواء محمد بدري رئيس الشركة أن التحريض على الفوضى والإضرار بمصالح العمل لن يفيد وأن الاستجابة لكافة المطالب في حدود الإمكانيات سيتم في خطوات عاجلة وأشار إلى أنه قام برفع مذكرة لرئيس مجلس إدارة الشركة القابضة اللواء سيد نصر بمطالب العاملين سيتم بالفعل زيادة الحافز من 75% إلى 100% لتحسين مستوى المعيشة وتسوية الحالة الوظيفية للعاملين الحاصلين على مؤهلات أثناء الخدمة وتوزيع البدلات وسيتم تحديد مكافأة الأداء عن عام 2010/2011م بعد اعتماد الميزانية من الشركة القابضة كما وافق رئيس الشركة بأسيوط على تشكيل نقابة للعاملين بالشركة في أسيوط بالتعاون مع النقابة العامة في القاهرة.  

كما سيتم تعيين عدد كبير من أبناء العاملين وفقاً لخطة العمالة التي تحتاجها الشركة ولمن تنطبق عليه الشروط وسكون لهم الأولوية خلال التعيينات القادمة.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تنبية هام:تشكر “أسيوط دوت كوم” تفاعل جمهورها الكريم مع خدمة التعليقات، وترجوهم عدم إضافة أي تعليق يمس أو يسيء للأديان والمقدسات، أو يحمل تجريحًا أو سبًا يخدش الحياء والذوق العام للأشخاص والمؤسسات.. وستضطر الإدارة آسفةً لحذف أي تعليق يخالف هذه الضوابط.وإدارة الموقع غير مسئولة عن التعليقات المنشورة،فهى تخص كاتبها.

"ما يلفظ من قول الإ لديه رقيب عتيد"