الثلاثاء، 19 يونيو، 2012

الصحفي محمود الجندي لإذاعة هولندا العالمية: الشارع المصري مرتبك و المجلس العسكري لا يزال هو الحاكم الفعلي

اخبار اسيوط 19 يونيو 2012


 أسيوط دوت كوم- عمر كمال


قال الصحفي محمود الجندي في مداخلة هاتفية مع برنامج جسور علي إذاعة هولندا ،أمس، أن الشعب المصري يترقب إعلان النتائج الرسمية للانتخابات الرئاسية يوم الخميس القادم.


مشيرا إلي أن هناك حالة من الارتباك يعيشها الشارع بعد تداول معلومات حول فوز أحد المرشحين.


وأضاف الجندي أن الإعلان الدستوري الذي تم الإعلان عنه من قبل المجلس العسكري، زاد من حالة التخبط لدي المواطنين، بعد سحب جزء كبير من صلاحيات الرئيس القادم.

مضيفا أن الشارع المصري قد يهدأ في حال فوز محمد مرسي مرشح جماعة الإخوان، وقد يحدث اضطراب في حال فوز أحمد شفيق، منوها إلي وعد وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم بالحفاظ على الأمن وحفظ النظام بعد إعلان النتائج.

وأكد الصحفي محمود الجندي أن المجلس العسكري ومرشح الإخوان سيتفقان وسيكون هناك اتساق بينهما في الفترة القادمة، وأن المجلس العسكري لا يزال قابضا على مقاليد الأمور حتى الآن.

جدير بالذكر أن القسم العربي في إذاعة هولندا،  يقدم إلى مستمعيه يوم الاثنين برنامج "جسور" وهو برنامج حواري يتناول بالنقاش مختلف القضايا، وذلك بالتعاون مع الإذاعات الشريكة في العالم العربي، حيث يسلط البرنامج الضوء على موضوع النقاش من منظورين "هولندي وعربي ".



للاستماع للحلقة كاملة اضغط هنا


4 التعليقات:

Transport يقول...

شكرا على الموضوعات

غير معرف يقول...

امام وخطيب مسجد الامام على بن طالب بنزلة عبداللاه ياسيوط يهاجم الحكومة والجيش ويدعولمرسى من على المنبر

غير معرف يقول...

هذا الشيخ احمد محمودبيحرض المصلين ضد المجلس العسكرىوضد اللجنة العليا للانتخابات والحكومةوالقضاةوكل شىء يخالف السلفيين والاخوان وكل ذالك من فوق المنبر لمسجد الامام على بن ابى طالب بنزلة عبداللاه باسيوط اىيتخذ المنبر للسياسة وليس لهداية الناس نرجو التحقيق معه

غير معرف يقول...

ياشيخ احمدمحمود كرهتنا نصلى وراك لانك بتكذب وتحرض المصلين وبتشعل الفتن والدليل على ذالك مهاجمتك لحكومة الجنزورى وللجنزورى نفسه ولكن الدكتور مرسى كرمه وجعله مستشار له اليس هذه شهادة للوطنية وانك منافق وكذاب

إرسال تعليق

تنبية هام:تشكر “أسيوط دوت كوم” تفاعل جمهورها الكريم مع خدمة التعليقات، وترجوهم عدم إضافة أي تعليق يمس أو يسيء للأديان والمقدسات، أو يحمل تجريحًا أو سبًا يخدش الحياء والذوق العام للأشخاص والمؤسسات.. وستضطر الإدارة آسفةً لحذف أي تعليق يخالف هذه الضوابط.وإدارة الموقع غير مسئولة عن التعليقات المنشورة،فهى تخص كاتبها.

"ما يلفظ من قول الإ لديه رقيب عتيد"