الأحد، 18 مارس، 2012

محافظ أسيوط وبيت العائلة المصرية ينعيان قداسة البابا شنودة

اخبار اسيوط 18 مارس 2012

أسيوط دوت كوم- محمد حسام


نعى اللواء السيد البرعي محافظ أسيوط قداسة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقصية 

وقدم خالص العزاء للأخوة الأقباط في مصر عامة وفي أسيوط مسقط رأسه خاصة في وفاة قداسة البابا أحد أهم رموز الوطنية المصرية


وقال المحافظ أن مصر فقدت رمز الحكمة في الكنيسة المصرية واصفا البابا بمواقفه الثابتة أمام كافة التحديات التي واجهتها مصر ومشاركته بمنتهى العقل والصبر في صياغة ميثاق الحب والمودة بين مسلمي مصر وأقباطها.

كما أصدر بيت العائلة المصرية بأسيوط بياناً ينعى فيه قداسة البابا وقدم التعازي إلى الشعب المصري والعالم العربي وذكر في البيان أن البابا شنودة كان رجلاً وطنياً محباً لمصر وشعبها دافع عن الوحدة الوطنية وعلى استقرار مصر وأمنها وكان له مواقف دوليه مشرفة فكان أول من أدان غزو العراق ومنع الأقباط من الذهاب للقدس حتى يذهب معهم أخوتهم المسلمين مؤكداً أن العلاقة بين الأقباط والمسلمين ستظل قوية كما هي وسوف يظل الأقباط شركاء في الوطن.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تنبية هام:تشكر “أسيوط دوت كوم” تفاعل جمهورها الكريم مع خدمة التعليقات، وترجوهم عدم إضافة أي تعليق يمس أو يسيء للأديان والمقدسات، أو يحمل تجريحًا أو سبًا يخدش الحياء والذوق العام للأشخاص والمؤسسات.. وستضطر الإدارة آسفةً لحذف أي تعليق يخالف هذه الضوابط.وإدارة الموقع غير مسئولة عن التعليقات المنشورة،فهى تخص كاتبها.

"ما يلفظ من قول الإ لديه رقيب عتيد"